الصحة تاج فوق رؤوسنا

المعالج بالقرآن الكريم و الأعشاب الطبيعية


    فوائد القرفة الصحية

    شاطر

    hakimaaa

    المساهمات : 21
    تاريخ التسجيل : 06/04/2010

    فوائد القرفة الصحية

    مُساهمة  hakimaaa في الخميس أبريل 22, 2010 8:24 am

    فوائد القرفة الصحية والعلاجية

    1- القرفة والسكري والكوليسترول

    الدراسات التي تمت حتى اليوم تشير بمجملها الى أن هناك تأثيراً واضحاً للقرفة في تحسين الحالة الصحية لمرضى النوع الثاني من السكري، عبر زيادة قدرة خلايا أجسامهم على التجاوب والتأثر بمفعول ماهو متوفر في أجسادهم من الأنسولين، وتقليل إنتاج هذه الخلايا للأنزيمات التي تحول دون عمل الأنسولين بشكل جيد في هذه الخلايا، مما يؤدي الى تعديل نسبة سكر الدم نحو المعدل الطبيعي له.
    وتعتبر الدراسة الباكستانية ـ الأميركية، أهم مراحل البحث العلمي في تأثير القرفة على السكر إذْ تبين :
    أن تناول القرفة حتى بنسبة 1 غرام يومياً أدى الى :

    * انخفاض نسبة السكر بنسبة تتراوح ما بين 18 و 29%.
    * خفض نسبة الكوليسترول الكلي بنسبة تتراوح ما بين 12 و 26%.
    * خفض نسبة الكوليسترول الضار بنسبة تتراوح ما بين 7 و 27%،
    * خفض نسبة الدهون الثلاثية بنسبة تتراوح ما بين 23 و 30%، واستمر المفعول لمدة 20 يوماً بعد الانقطاع عن تناول القرفة .
    وبعدها أجرى الباحثون أبحاثهم لمعرفة آليات تأثير القرفة وموادها على مرض السكري. وتشير النتائج بمجملها الى تنشيط تفاعل الأنسولين مع الخلايا كما تقدم.
    كما نشرت آخر الدراسات في عدد 8 مارس 2004 من مجلة الصيدلة العرقية للباحثين من كوريا الجنوبية حول نفس الأمور المتعلقة بالسكري والكوليسترول مع تناول القرفة، وأكدت النتائج.

    2- مقاومة الميكروبات والأورام

    * تؤثر القرفة على بكتيريا المعدة المعروفة بالجرثومة الحلزونية والتي ثبت أنها السبب في 95% من حالات قرحة المعدة .
    * الزيوت العطرية في القرفة ذات فاعلية ضد نمو أنواع من البكتيريا والفطريات، فتجارب المختبرات وجدت لديها غالباً قدرة على وقف نمو فطريات كانديدا Candida الشائعة، والتي لم تستطع الأدوية المضادة لنموها من نوع فلوكانازول Fluconazole فعل ذلك.
    * في أغسطس من عام 2003 نشرت المجلة الدولية لعلم ميكروبات الغذاء بحثاً حول فائدة إضافة قطرات من زيت القرفة لحفظ حساء الجزر في الثلاجة، وأظهرت خلالها القرفة تفوقاً مقارنة بأحد عشر نوعاً من الزيوت العطرية الطبيعية في مقاومة نمو بكتيريا باسيلس سيرس Bacillus cereus لمدة وصلت الى 60 يوماً.
    * للباحثين حديث حول دور القرفة في رفع مستوى المناعة عند التعرض لنزلات البرد، ولكن الأمر يحتاج الى مزيد من الأبحاث لإثباته.
    * صدر في ديسمبر الماضي بحث للدكتور ريشارد أندرسن بدعم من مركز الأبحاث الزراعية المتقدم في الولايات المتحدة، حول دور مركبات بولي فينول الموجودة في القرفة وهى من مضادات الأكسدة القوية .
    * يعكف الباحثون على دراسة دور مكونات القرفة من الكالسيوم والألياف في منع تأثر خلايا الأمعاء بالدور الضار للأملاح المرارية bile salts، لأن كلا من الكالسيوم والألياف لديه القدرة على الالتصاق بالأملاح المرارية وتثبط مفعولها على القولون.

    3- القرفة وقرحة المعدة

    ولعل من أطرف الدراسات وأحدثها حول مقاومة القرفة لأنواع من البكتيريا، وخاصة بكتيريا قرحة المعدة أو البكتيريا الحلزونية، هو ما أجراه الباحثون من مستشفى رويال فري وكلية الطب بجامعة لندن ونشرته مجلة العالم لأمراض الجهاز الهضمي في عدد ديسمبر الماضي حيث قام الباحثون بمقارنة تأثير مجموعات من النباتات والأعشاب الطبية على جانبين يتعلقان ببكتيريا قرحة المعدة وهما القضاء عليها ومنعها من القدرة على الالتصاق بجدار المعدة كي تسبب القرحة فيه. وتبين من خلالها أن القرفة أحد العناصر التي تستطيع منع البكتيريا الحلزونية من الالتصاق بجدار المعدة، وتشاركها في هذا المفعول كل من جوزة الطيب والبقدونس والفلفل الأخضر. وتمكن كل من الكمون والزنجبيل والكراوية و الزعتر البري والفلفل الحار من القضاء عليها، وأقوى شيء منها كان الكركم . والجدير بالذكر هنا أن لمحبي الثوم أخباراً غير سارة، حيث أن الثوم لم يثبت كفاءة لا في منع البكتيريا من الالتصاق بجدار المعدة ولا في القضاء عليها

    4- تنشيط الذهن

    يطرح الباحثون اليوم آليتين لتأثير القرفة في تحسين وظائف الدماغ والذهن كتحسن التركيز وقدرة استحضار الذاكرة وسرعة قدرات النظر مع الحركة أثناء استخدام الكومبيوتر أو الحديث مع الناس،

    • الآلية الأولى مرتبطة بعبق القرفة وتأثيره المباشر على الدماغ، أي مجرد استنشاق رائحته أو الإحساس بنكهته فيما بين الفم والأنف،
    • والآلية الثانية تتحدث عن دور القرفة في تحسين نسبة سكر الدم نتيجة لمفعول مواد القرفة على خلايا الجسم في تحفيز تفاعلها مع الأنسولين كما مر بنا
    • عرض الدكتور زولادز نتائج تجاربه ضمن وقائع المؤتمر السنوي لرابطة علوم الإحساس الكيميائي في مدينة ساراسوتا بولاية فلوريدا الأميركية في إبريل من عام 2004، وذكر خلالها أن تعريض كبار السن لرائحة أو مضغهم علكاً بنكهات مختلفة أو بدون نكهة، فإن القرفة تفوقت على النعناع والياسمين في رفع كفاءة قدرات الدماغ الذهنية. والموضوع يحتاج الى بحث أعمق للتأكيد على هذه الفائدة الجميلة.

    5- القرفة والقلب

    كانت الدراسات الطبية قد تناولت تأثير مادة ألديهايد القرفة Cinnamaldehyde على الصفائح الدموية، فمادة ألديهايد القرفة تعمل على منع ترسب الصفائح الدموية عبر تقليل إفراز الصفائح الدموية لأحد الأحماض الشحمية من نوع أراكيدونك أسد arachidonic acid، وتقليل إنتاج مادة ثرومبكان إيه thromboxane A2، أي في مفعول شبيه في الظاهر لمفعول أقراص الأسبرين.
    وفوائد القرفة على القلب تأخذ اليوم بعداً ومجالاً أوسع من السابق، فبعد الحديث عن دورها في خفض نسبة السكر في الدم وتحسين استجابة خلايا الجسم للتفاعل مع الأنسولين، وبعد الحديث عن دورها في خفض الكوليسترول، وإضافة الأمرين هذين الى تأثيرات زيوتها العطرية على الصفائح الدموية وخاصة تقليل التصاق بعضها بعضا، واحتمالات تأثيرها على عملية الالتهابات، فإن البحث الجاد حول ذلك يحتاج الى إجراء دون تأخير.
    وتحتوى كمية ملعقتي شاي من القرفة على حوالي 12 كالوري (سعر حراري)، وتؤمن 38% من حاجة الجسم اليومية من المنغنيز، و 10% من الحديد، و 10% من الألياف، و 6% من الكالسيوم. لكن الفوائد الصحية للقرفة اليوم تعتمد على غناها بمركبات بولي فينول المضادة للأكسدة.
    وبعد، فإن القرفة تستحق قدرأكبر في الاهتمام بإعطائها مجالاً أكبر من الدراسة والبحث، إذْ ما تزال تأثيراتها على النساء وألم الحيض أو ما بعد الولادة وتأثيراتها على الجهاز الهضمي من مغص وغازات تحتاج الى توسع وإثبات
    [/size]


    [/size]


    نوال23

    المساهمات : 45
    تاريخ التسجيل : 07/04/2010

    رد: فوائد القرفة الصحية

    مُساهمة  نوال23 في الثلاثاء مايو 18, 2010 1:05 pm

    بسم الله الرحمان الرحيم
    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته

    شكرا لك أختي على هذة المعلومات و أردت أن أضيف على ما ذكرت بعض الفوائد فقد تبيَّن أن مخلوط العسل ومسحوق القرفة
    يُشفي من معظم الأمراض. والعسل يُنتَج في معظم بلدان العالم. والعلماء المعاصرون
    يتقبَّلون حقيقة أنَّ العسل دواء ذو فعَّاليَّة عالية ضدَّ الأمراض. ولا توجد آثار
    جانبيَّة في استعماله دواءً في جميع الأمراض.
    يقول العلم الحديث مع أنَّ العسل حلوٌ،لكن إذا ما استُعمل دواءً بمقادير صحيحة لا يؤذي مرضى السكَّري. أوردت مجلَّة
    (وورلد ويكلي نيوز) الكنديَّة في عددها الصادر في 17 يناير (كانون ثانٍ)1995 قائمة الأمراض التالية التي يمكن معالجتها بالعسل والقرفة كما أكَّدتها أبحاث علماء غربيِّبن.


    التهاب المفاصل :

    يمكن لمصابي مرض التهاب المفاصل تناول كوبٍ من الماء الساخن مخلوطٍ بملعقتين من العسل وملعقة صغيرة من مسحوق
    القرفة صباحًا ومساءًا. إنَّ تناوله بانتظام حتَّى من المصابين المُزمنين بمرض التهاب
    المفاصل يشفيهم من مرضهم. في بحث حديث أُجري في جامعة كوبنهاغن، تبيَّن للأطبَّاء
    الذين عالجوا مرضاهم بجعلهم يتناولون ملعقة من العسل ونصف ملعقة من مسحوق
    القرقفة قبل الإفطار أن 73 مريضًا من أصل مائتين قد تمَّ شفاؤهم كليًّا في خلال أسبوع.
    وفي خلال شهر، تمكَّن معظم المرضى الذين لم يكونوا قادرين على السير
    أو الحركة من جرَّاء العصبي السير بلا ألم.



    التهاب المثانة:

    اشرب كوبًا من مخلوطً مقدار ملعقتين من مسحوق القرفة
    وملعقة من عسلٍ مذابة في ماء فاتر. هذا (الشراب) يقتل الجراثيم في المثانة.



    وجع الأسنان:

    إصنع عجينة من مقدار ملعقة من مسحوق القرفة،ومقدار خمس ملعقات صغيرة من العسل، وضعها على السنِّ المؤلِم. كرِّر هذه العمليَّة
    ثلاث مرَّات يوميًّا إلى أن تتخلَّص من الألم.


    النزلات البرديَّة (الرشح):

    الأشخاص الذين يعانون من النزلات
    البرديَّة المعتادة أو الشديدة عليهم تناول مزيج مقدار ملعقة من عسل فاتر وربع ملعقة
    من مسحوق القرفة يوميًّا لثلاثة أيَّام. هذه العمليَّة ستخلِّصهم من السعلة المزمنة والرشح،
    وتنظِّف الجيوب الأنفيَّة


    الغازات:

    بناء على دراسات أُجريت في كلٍّ من الهند واليابان،تبيِّن أنَّ تناول العسل ممزوجًا بمسحوق القرفة يخلِّص المعدة من الغازات.



    جهاز المناعة:

    تناول العسل ومسحوق القرفة يوميًّا يقوِّي جهاز المناعة، ويحمي الجسم من النوبات البكتيريَّة والفيروسيَّة.
    لقد وجد العلماء أنَّ العسل يحتوي كميَّات كبيرة من الفيتامينات والحديد.
    تناول العسل بصورة دائمة يقوَّي الكريات البيضاء التي تقاوم الأمراض البكتيريَّة والفيروسيَّة.



    سوء الهضم:

    رش مسحوق القرفة على ملعقتين عسل قبل الفطور يقضي على الحموضة ويساعد على هضم أثقل الوجبات.



    إنفلونزا:

    اكتشف باحث في أسبانيا أنَّ العسل يحتوي مكوِّنات طبيعيَّة تقتل جراثيم الإنفلونزا، وتقي المريض من النزلات الصدريَّة.



    طول العمر:

    تناول مشروب الشاي المصنوع من العسل ومسحوق القرفة بانتظام، فإنَّه يسيطر على عوامل التلف في العمر. إصنع مشروب شايٍ من
    أربع ملاعق من العسل وواحدة من مسحوق القرفة، وثلاثة أكواب من الماء.
    إشرب رُبع كوبٍ ثلاث مرَّات أو أربع مرَّات يوميًّا. إنَّها تحافظ على الجلد أملسًا وناعمًا،
    وتعيق تقدُّم الشيخوخة، وتمدُّ في حياة الإنسان، وحتَّى أنَّ مَن بلغ من العمر مائة
    سنة تعمل وظائفه الجسديَّة وكأنَّه ابن عشرين سنة.



    البثرات الجلديَّة:

    إصنع عجينة من ثلاث ملاعق من العسل وملعقة من مسحوق القرفة. ضع العجينة على البثرة الجلديَّة قبل النوم، وأغسلها في
    صباح اليوم التالي بماء دافئ. استعمال هذه الطريقة يوميًّا على مدى أسبوعين،
    يزيل البثرات الجلديَّة من جذورها.



    الالتهابات الجلديَّة:

    وضع عجينة من العسل ومسحوق القرفة على الأجزاء المصابة، تشفي من الأكزيما والقوباء الحَلقَيَّة (مرض جلدي مُعدٍ)،
    وكلِّ أنواع الالتهابات الجلديَّة.



    تخسيس الوزن:

    تناول كوبٍ من الماء المغلي بالعسل ومسحوق القرفة نصف ساعة قبل وجبة الفطور صباحًا، وقبل النوم مساءً يوميًّا،
    إذا ما أخذ بانتظام يخسِّس الوزن حتَّى في أكثر الإجسام سُمنة.
    الاستمرار في شرب هذا المشروب بانتظام يحول دون تجمُّع الدهون في الجسم حتَّى ولو تمَّ تناول أطعمة دسمة جدًّا



    السرطان:

    أظهرت أبحاث حديثة في اليابان وأسترليا بأنَّ الشفاء التام من سرطان المعدة والعظام المتقدِّم قد تمَّ بنجاح. المرضى الذين يعانون من هذه الأنواع من السرطان، يجب أن يتناولوا ملقعة شاي صغيرة من العسل ومثلها من مسحوق القرفة ثلاث مرَّات يوميًّا لمدَّة شهر.



    الإعياء:

    أظهرت دراسات حديثة بأنَّ محتويات العسل من السكَّر هي أكثر منفعة لحيويَّة الجسم من ضررها. المسنُّون الذي يتناولون العسل
    ومسحوق القرفة بمقادير متساوية هم أشدُّ انتباهًا ومرونة. ويقول الدكتور ميلتون
    الذي أجرى البحث بأنَّ تناول نصف ملعقة من العسل تُضاف إلى كأس من الماء
    مرشوش عليه مسحوق القرفة في الصباح، وعند الساعة الثالثة من بعد الظهر عندما تبدأ
    حيويَّة الجسم بالتدنِّي يوميًّا، تزيد حيويَّة الجسم في خلال أسبوع.




    رائحة الفم الكريهة:

    شعوب أمريكا الجنوبيَّة يتغرغرون بخليط من الماء الساخن وملعة صغيرة من العسل ومسحوق القرفة أوَّل شئ في الصباح لكي تبقى رائحة أ
    فواههم طيِّبة طوال اليوم.



    فقدان السمع:

    الاستعمال اليومي للعسل ومسحوق القرفة بمقادير متساوية صباحًا ومساء يوميًّا يساعد على إرجا
    ع السمع
    avatar
    fatima nono

    المساهمات : 50
    تاريخ التسجيل : 08/05/2010
    العمر : 29

    القرفة

    مُساهمة  fatima nono في الثلاثاء أغسطس 03, 2010 4:08 am

    - تستخدم القرفة أولا لطرد الغازات من المعدة والأمعاء لأنها منبهة ومنشطة للجهاز الهضمي .


    - منبهة لأعصاب التذوق في الفم فتعمل على تنشيط إفراز العصارات الهاضمة في المعدة لذا توصف في حالات


    ضعف الشهية وسوء الهضم فهي محرض ومنظم من الطراز الأول لعمليات الهضم ويطلق عليها علماء التغذية في


    فرنسا اسم ( صديقة الجهاز الهضمي ) تستعمل مع الطعام إذ تكسبه طعما لذيذا وفائدة صحية جيدة فمثلا قليلا


    من مسحوق القرفة الناعم يضاف للجبن ومربى التفاح ولأنواع كثيرة من الشطائر والمعجنات ناهيك عن مذاق


    مشروبه الساخن اللذيذ..

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء مايو 24, 2017 11:39 am