الصحة تاج فوق رؤوسنا

المعالج بالقرآن الكريم و الأعشاب الطبيعية


    شفاء من سرطان المثانة

    شاطر

    laila12

    المساهمات : 29
    تاريخ التسجيل : 07/04/2010

    شفاء من سرطان المثانة

    مُساهمة  laila12 في الأربعاء أبريل 07, 2010 9:03 am

    أصيب المواطن العراقي ذيبان سراي خليف ، مواليد عام 1937، بسرطان المثانة بعد عملية جراحية في المثانة ، وعندما عرضوا عليه العلاج الكيماوي رفضه رفضاً اقتناعاً بتحذير الدكتور محمد الهاشمي من الجرعات الكيماوية، وأصر على أخذ أعشاب الهاشمي فهل كان رهانه صائباً، هذا ما سنعرفه من خلال هذا الحوار الذي أجريناه معه عند زيارته سوريا.
    عرفنا نفسك؟
    ذيبان سراي خليف مواليد ربيعة في العراق عام 1937م.
    ماهي الأمراض التي كنت تعاني؟
    في عام 1998أجرت تجريف مثانة في مدينة الموصل وفي نفس العام أجريت تجريفاً ثم استئصال بروستات والعملية الأخيرة في مشفى المواساة بدمشق عام 2008 .
    وبعد التحاليل تبين وجود ورم خبيث في المثانة وعرضوا عليَّ الجرعات الكيميائية فرفضتها.
    لماذا رفضت العلاج الكيميائي؟
    اقتناعاً مني بتحذير الدكتور الهاشمي من الأعشاب.
    هل استفدت من هذه العمليات؟
    لا. لقد آذتني وهذا الورم بسبب هذه العمليات.
    كيف تعرفت على مركز الهاشمي؟
    أنا أتابع القنوات الفضائية وظهرت قناة الحقيقة ووحدت أناساً يتحدثون فيها عن حالات شفائهم, فتشجعت وجئت إلى سورية ـ محافظة الحسكة وسألت عن مكتب الهاشمي فقالوا لا يوجد مكتب فرجعت للعراق وجاء أحد الأشخاص و اسمه صالح الفحم وعرفت منه أنه يوجد مكتب في الحسكة. ثم عرفت أن له مندوب في معبدة وذهبت إليه لطلب جرعة وأرسلت التقارير للمركز.ووصلتني الجرعة حوالي شهر.
    كم جرعة تناولت؟
    جرعة واحدة.
    ماذا شعرت بعد تناول الجرعة؟
    ذهب الألم نهائياً وظلت بقايا ألم بسيطة وكنت أعاني كثيراً من المرض وبفضل الله سبحانه تعالى وأصبحت أنام مرتاحاً.
    هل تابعت الرقية الشرعية؟
    ـنعم تابعتها على شاشة تلفزيون الحقيقة وكنت أشاهد قناة الحقيقة باستمرار.
    هل هناك إقبال في العراق على أعشاب الهاشمي؟
    نعم هناك إقبال عل مشاهدة قناة الحقيقة في العراق وأصبح علاج الهاشمي ينتشر في العراق بسبب مفعوله الجيد.
    هل يقصد العراقيون سورية لطلب أعشاب الهاشمي؟
    نعم وأنا واحد منهم.


    لماذا اخترت العلاج بالأعشاب؟
    ـ الأعشاب أوصى بها رسول الله (ص) وفيها شفاء من كل داء ، ولأن الأطباء هدفهم الربح.
    كلمة أخيرة.
    ـ أحمد الله سبحانه وتعالى وأشكر الشيخ الدكتور محمد الهاشمي، وأطلب من الله أن يزيده علماً وفهماً كي يبقى سنداً وذخراً للعرب والمسلمين

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يونيو 28, 2017 1:15 am