الصحة تاج فوق رؤوسنا

المعالج بالقرآن الكريم و الأعشاب الطبيعية


    مرض الثعلبة

    شاطر

    ليلى أبو اللأسمر

    عدد المساهمات : 41
    تاريخ التسجيل : 22/04/2010

    مرض الثعلبة

    مُساهمة  ليلى أبو اللأسمر في الأربعاء يونيو 16, 2010 9:35 am

    السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته
    مرض الثعلبة مرض يصيب بصيلات الشعر ولكن لايؤدي إلى موتها ويظهر بشكل مفاجئ ووجد انه أحيانا ياتي بعد التعرض لوضع نفسي سيئ كفقدان أحد الاقارب اوطلاق المراة من زوجها وغيرها
    من العوامل النفسية المفاجئه. كثير من المرضى المصابون بمرض الثعلبه سوى كانوا رجالا اونساء يعانون كثيرا من القلق والخوف والتوتر الناتج عن ذلك المرض فتجدهم يهرعون للعيادات محاولين ايجا حل لمشكلتهم وهذا القلق الذي هو لاداعي له يكون عائقا اما استجابة المريض للعلاج وقد يكون سببا لتفاقم المشكله لان اثبت علميا ان العامل النفسي هو أهم العوامل المساعده لظهور المرض وانتشاره. اما على المريض ان يتقبل هذا المرض بنفسية عاليه خصوصا وان نسبة الشفاء باذنه تعالى جيده خصوصا إذا كانت المساحة المصابه صغيره أو متوسطه

    إن مرض الثعلبه مرض غير معدي ولايسبب اي مشكلة صحية أو عضويه للمصاب ولايمكن ان يتطور إلى مرض اخر خبيث وأيضا يجب على المريض ان ينتظر النتائج ولايستعجلها لان معظم العلاجات اوكلهالاتظهر الاستجابه لها قبل الاسبوع السادس.
    يتميز المرض بوجود رقعه صغيره اوعدة رقع خاليه تماما من الشعر وغي مصحوبة بالتهاب جلدي اوقشره وعادة ماتكون المنطقه المصابه ملساء وناعمه وتصيب الثعلبه عادة فروة الر اس ولكن في أحيان أخرى تصيب مناطق أخرى مثل شعر اللحيه والشنب والاهداب والحاجبين وممكن أيضا ان يصيب اي منطقة شعريه أخرى. ويبدا المرض عاده على شكل رقعه صغيره خاليه من الشعر تزداد في مساحتها تدريجيا لتشمل مناطق اوسع وعادة مريض الثعلبه يتمتع بحاله صحيه جيده ولاتظهر عليه اية علامات صحيه أخرى ويعيش حياته طبيعيا وأيضا تشخيص المرض سهل جدا ولايحتاج إلى فحوصات مخبريه أو اشعه ولكن في بعض الاطفال يمكن ان نتحتاج إلى فحص وظيفة الغده الدرقيه لان احتمالية مصاحبة قصور الغده الدرقبه لهذا المرض باعتبار ان الاثنين يشتركون في سبب العامل المناعي.
    العلاج
    رأس مريض بالثعلبة




    • اولا : يجب إعطاء المريض فكرة مبسطة عن المرض وان احتماليه عودة الشعر للنمو تلقائيا وأحيانا بدون علاج قد تحدث في عدد من المرضى

    اما في حالة ان يصاب المرض بالثعلبه الكليه أو العامه اي عند فقدانه لكل شعر الراس أو في حالات نادره شعر الجسم كله فيجب أن نتحدث للمريض بكل صدق وامانه لان معظم تلك الحالات لاتستجيب للعلاج بشكل جيد وفي بعضها أيضا حتى لوتمت الاستجابه فانه سرعان مايفقد المريض ذلك الشعر الذي نما بعد التوقف عن استخدام العلاج وبما بعض اوكل الادويه إذا استحدمت لفترات طويله قد تسبب اضرار جانبيه يكون المريض في غنى عنها وبشكل عام ينصح المريض باستخدام باروكه مناسبة لشكله وطبيعه وجهه.

    • ثانيا : إذا كان المرض يغطي بقع صغيره إلى متوسطه فبالامكان إعطاء حقن موضعيه من الكورتيزونات والتي تخفف بنسب معدده وتعطى من قبل طبيب متمكن لتفادي اضرارها الجانبيه الموضعيه وسوف يلاجظ المريض نمو الشعر تدريجيا خلال 4-6 اسابيع باذن الله ويمكن ان تكرر الحقن كل شهر ولمدة ثلاثة شهور متتاليه اما إذا لم تحصل الاستجابه المرجوه بعد ثلاثة شهور بواسطة هذا العلاج فمن العبث الاستمرار فيه
    • ثالثا : العلاج باستخدام الكورتيزون عن طريق الفم وهو يعمل لتحفيزمو الشعر ولكن لاينصح بالاستمرار لفترات طويله للاضرار الجانبيه المترتبه عن هذا النوع من العلاج.
    • رابعا :العلاج باستخدام بعض المراهم المحفزه (بالإنجليزية: SENSITIZER‏) مثل مرهم (بالإنجليزية: Dinitrochlorobenzrn‏) وهذا النوع يستجيب له عدد من المرضى وطريقة عمل هذه الادويه انها تعمل على تحفيز بصيلات الشعر وتعمل على وجود طفح جلدي بسيط مع احمرار وحكه في منطقة الاستخدام وهذه الاشيا لاتيتدعي من المريض ايقاف العلاج.
    • خامسا : مرهم Anthralin ويوصف يتعليمات وتركيز معين يوصفه الطبيب المعالج.
    • سادسا Sadبالإنجليزية: Minoxidil‏) وياتي على شكل محلول ويستخدم إذا كانت المنطقه صغيره.
    • سابعا : استخدام مراهم أخرى مثل مركبات الكورتيزون وقد وجد ان نسبة معينه استجابت لمثل هذه الادويه.
    • ثامنا :استخدام نوع من الاشعه فوق البنفسجيه UVA وهو عباره عن حجره صغيره يدخل فيها المريض ويعرض المنطقه المصابه لهذا النوع من الاشعه مع استخام بعض الادويه قبل التعرض للاشعه بفترة محدده ويستخدم عادة في حالات الصلع الكلي العام.

    و هناك عدة علاجات أخرى قد يوصفها الطبيب المعالج لايتسع المكان لذكرها اما لانها تحت التجربه أو لان استخدامه معقد

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10, 2016 7:33 am