الصحة تاج فوق رؤوسنا

المعالج بالقرآن الكريم و الأعشاب الطبيعية


    صيدلية الطبيعة

    شاطر

    منيره

    المساهمات : 17
    تاريخ التسجيل : 13/04/2010

    صيدلية الطبيعة

    مُساهمة  منيره في الإثنين أبريل 19, 2010 1:22 pm

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين صلى الله عليه و سلم

    (( ليكن غذاؤك دواؤك ... وعالجوا كل مريض بنباتات أرضه فهي أجلب لشفائه ))( أبو قراط )
    ازدادت اهتمامات الوسط الطبي والمهتمين بالصحة بالعودة إلي الطبيعة لمعالجة الكثير من الأمراض,و ذلك باستعمال عديد النباتات نظرا لخلوها من التأثيرات الجانبية على جسم الإنسان.

    بالرجوع إلى علم الصيدلة نجد إن العديد من الأدوية مستخلصة من النباتات والأعشاب مع إضافات كيميائية, وللأسف نجد بعض الأدوية يتم سحبها من الأسواق بعد أن تثبت التجارب مضارها.
    من بين النباتات التى تم استخدامها كبديل للأدوية الكيميائية نجد حبة البركة (قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «عليكم بهذه الحبة السوداء فإن فيها شفاء لكل داء إلا السام»- السام: الموت ( رواه البخاري ومسلم).
    تحتوي حبة البركة ، الحبة السوداء على فوسفات وحديد وفوسفور وكربوهيدرات ، كما تحتوي على المضادات الحيوية المدمرة لكل انواع الجراثيم. ووجد بتحليلها ايضا مادة الكاروتين المضادة للسرطان وبها هرمونات جنسية مقوية ومخصبة ومنشطة ومدرة للبول وتحتوي على انزيمات مهضمة ومضادة للحموضة وبها مادة مهدئة ومنبهة معا.
    وقد اكتشف مؤخرا ان الحبة السوداء تقوم بتنشيط جهاز المناعة في الجسم من مقاومة مسببات الامراض ويقضي عليها وايضا يقي من الامراض.

    فوائد حبة البركة في علاج الأمراض:
    لإزالة التوتر العصبي
    لحالات السعال والربو
    لإزالة الخمول والكسل
    لتنشيط الذاكرة وسرعة الادراك
    لمرض السكر
    لحصوات الكلى والمثانة
    لجلاء وصفاء وجمال الوجه
    لمن به قيء وغثيان
    الصدفية وغيره
    للالتهابات فيما بين الفخدين
    لحالات التهاب القلب وضيق الاوردة
    لحالات البهاق والبرص
    لإزالة الثآليل
    الام الظهر والرماتيزم بأنواعه
    لأزالة الصداع
    لحالات الحموضة وجميع آلام المعدة
    لحالات امراض النساء والولادة
    لحالات الضعف الجنسي
    لحالات تساقط الشعر
    لحالات امراض العيون وضعفها
    لحالات ارتفاع ضغط الدم
    لحالات الحمى الشوكية
    لحالات الاسهال
    الوقاية من جميع الامراض بإذن الله

    و من أشهر المراكز التي تعالج بالحبة السوداء هو مركز الهاشمي للأعشاب الطبيعية الموجود في شتى الدول و الذي أثبت نجاعته في هذا الميدان. و لقد تم عرض البعض من الحالات التي تم شفاءها من عديد الأمراض المستعصية على قناتي الحقيقة و المنبر.
    شفى الله جميع مرضى المسلمين و أدام الله لنا الدكتور الهاشمي الذي أدخل البهجة و الراحة الى قلوب الذين ابتلاهم الله بالمرض.


    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم.

    أميرة محفوظي

    المساهمات : 1
    تاريخ التسجيل : 10/04/2010

    رد: صيدلية الطبيعة

    مُساهمة  أميرة محفوظي في الثلاثاء أبريل 20, 2010 4:36 am

    نشرة عن فوائد بعض الأعشاب الطبيعية و طرق استعمالها
    الحلبه : فوائدها : لتلين الحلق و المعدة ، لأمراض الصدر و السعال و الربو و المغص ، للضعف الجنسي ، فقر الدم و ضعاف البنية ، لوجع الرحم إذا طبخ دقيقها في الماء و جلست فيه المرأة ، تعطي للفتيات في زمن البلوغ لتنشط الطمث ، تعالج الإمساك بخلطها مع العسل : لطرد الديدان المعوية ، لعلاج البواسير للمرضعات اللواتي يعانين من قله الحليب ، غذاء أساسي للنفساء .
    طريقة الاستعمال : تغلى و تحلى بالعسل .
    الزنجبيل : فوائدها : معين على الهضم و الجماع و مقوي للقلب ، مطهر ، مضاد للحمى ، ماؤه المقطر من الأدوية الجيدة لا مراض العين ، لتوسيع الأوعية الدموية ، لزيادة العرق و الشعور بالدفء ، لتلطيف الحرارة ، يستخدم في الطبخ كفيتامين ، لأمراض الصدر و الروماتزم و بحه الصوت و البرد الشديد ( نزلات البرد) ، يعتبر علاج ر رئيسي للطاعون .
    طريقة الاستعمال :أما منقوع أو مغلي ثم يحلى بالعسل و يشرب قبل الأكل .
    القرفة : لتنشيط الدورة الدموية ، إذا خلطت بالعسل تنفع لنزلات البردو السعال ، لعسر البول ، تساعد على الهضم و تنقي الصدر ، تفتح سدد الكبد ، تهدئ تلبك المعدة و تسكن البواسير ، تمنع الخفقان و تجلو البصر ، تنفع في الربو و الزكام و السعال .
    طريقة الاستعمال : تغلى ثم تحلى بالعسل .
    العسل في القرآن الكريم:-

    جاء ذكر النحل في القرآن الكريم حيث سمَّى الله سورة كاملة بسورة النحل وذلك ليلفت النظر إلى هذه الحشرة الصغيرة وفوائدها، وإن من أهم فوائدها ذلك العسل الذي تنتجه بقدرة الله وتعليمه لها.
    قال تعالى ( وأوحى ربك إلى النحل أن اتخذي من الجبال بيوتاً ومن الشجر ومما يعرشون * ثمَّ كلي من كل الثمرات فاسلكي سبل ربك ذللاً يخرج من بطونها شرابٌ مختلفٌ ألوانه فيه شفاء للناس، إنَّ في ذلك لآية لقومٍ يتفكرون) سورة النحل آية 68، 69.
    المراد بالوحي هنا الإلهام والإرشاد للنحل أن تتخذ من الجبال بيوتاً تأوي إليها ومن الشجر ومما يعرشون، وبيوت النحل محكمة غاية في الإحكام والإتقان في شكلها السداسي ورصها بحيث لا يكون بينها خلل، ثم سخر الله تعالى النحل أن تأكل من كل الثمرات، وأن تسلك الطرق التي سهلها عليها حيث شاءت، في الجو والبراري والأودية والجبال ثم تعود إلى بيتها لا تحيد عنه يمنةً ولا يسرة، فتبني الشمع من أجنحتها وتقيئ العسل من فيها وتبيض الفراخ من دبرها، ثم تصبح إلى مراعيها.
    وقوله تعالى ( يخرج من بطونها شرابٌ مختلفٌ ألوانه فيه شفاءً للناس).
    ما بين أبيض واصفر وأحمر وغير ذلك على اختلاف مراعيها ومأكلها منه.
    ( فيه شفاء للناس) أي في العسل شفاء للناس
    ( إن في ذلك لآية لقومٍ يتفكرون)
    أي إن في إلهام الله لهذه الدواب الضعيفة الخلقة إلى السلوك في هذه المهمة والاجتناء من سائر الثمرات ثم جمعها العسل وهو أطيب الأشياء لآية لقومٍ يتفكرون في عظمة خالقها ومقدرها ومسخرها.انتهى من تيسير العلي القدير لمحمد نسيب الرفاعي.
    يقول الدكتور عبد الكريم الخطيب {وإنما قال الله (ربك) بكاف الخطاب ولم يقل أوحى الله إلى النحل، فيه إشارة عظيمة إلى أن هناك صلة بين الإنسان الذي يخاطبه الله وبين إلهام الله إلى النحل وكأنَّه يقول للإنسان الذي يخاطبه وبين إلهام الله إلى النحل وكأنه يقول للإنسان: أوحى الله ربك الذي خلقك والذي يعلم خصائصك وتركيبك ويعلم ظاهرك وباطنك أوحى إلى النحل ...}
    إنَّ في اختتام الآية بقولة ( إنَّ في ذلك لآية لقومٍ يتفكرون) فيه إشارة إلى أهمية إعمال العقل في التفكير والتأمَّل لعمل النحل وعيشه وما يجتنيه من شراب حيث أنَّ ذلك من نعم الله العظيمة حيث أنه جعل من هذه الحشرة الصغيرة مصنعاً لإنتاج أحلى الأغذية وأنجع الأدوية.
    قال الإمام القرطبي رحمه الله عند قوله تعالى ( إن في ذلك لآيةً لقومٍ يتفكرون) أي يعتبرون ومن العبرة في النحل بإنصاف النظر، وإلطاف الفكر في عجيب أمرها فيشهد اليقين بأن ملهمها الصنعة اللطيفة وحذقها في تفاوت أحوالها هو الله سبحانه وتعالى

    إيناس الوحيشي

    المساهمات : 64
    تاريخ التسجيل : 14/04/2010

    رد: صيدلية الطبيعة

    مُساهمة  إيناس الوحيشي في الثلاثاء أبريل 27, 2010 12:23 pm

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

    جزاك الله كل الخير اخت منيرة على الموضوع الذي طرحتيه

    وبالفعل ان لحبة البركة عدة فوائد وهذه الفوائد ذكرت في السنة النبوية فعلى الانسان ان يلتجا دائما في علاجه الى القران الكريم والى السنة النبوية اللذان يعتبران خير صيدلية في علاج الامراض لان الله سبحانه وتعالى ماخلق من داء الا وجعل له شفاء
    وانا اعرف مركز الدكتور الهاشمي الذي يرتكز علاجه على حبة البركة والتي وباذن الله شفيت على يديه عدة حالات التي لم يجدي معها العلاج الكيميائي نفعا
    والله يشفي جميع مرضى المسلمين والصلاة والسلام على اشرف الرسلين ولاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أبريل 25, 2017 8:31 am